وأصيب نجم الكرة الأرجنتيني خلال مباراة في إطار الدوري الإسباني، انتهت بفوز برشلونة على إشبيلية بـ4-2، ومن المرتقب أن يغيب ميسي عن ثلاثة أسابيع.

وعلى الرغم من الغياب المؤكد لميسي عن مباراة القمة المرتقبة مع ريال مدريد، قال نادي برشلونة إنه لا داعي للذعر الشديد من غياب اللاعب النجم، الذي لن يتمكن من حضور ست مباريات.

ونقل موقع “اس” الإسباني عن النادي الكتالوني، إلى أنه منذ العام 2010 ، حين شارك ميسي لأول مرة بقميص برشلونة، لعب النادي 61 مباراة بدون اللاعب لأسباب مختلفة، ما بين الإصابة أو الإيقاف أو الحصول على راحة، ولم تكن نتيجة الفريق سيئة في هذه المقابلات.

ويظهر السجل الرياضي، أن برشلونة ينجح بشكل واضح في التعامل بشكل جيد مع منافسيه حين يغيب نجمه الأول.

ومن هذه المباريات الـ 61، كانت ثلاثون مباراة في الدوري الإسباني، و9 مباريات في دوري أبطال أوروبا، و21 مباراة في كأس ملك إسبانيا، ومباراة في كأس العالم للأندية.

وفي جميع هذه المباريات فاز في 49 مباراة، وتعادل في 6 مباريات، وخسر مثلها.