وحقق أردوغان من الجولة الأولى الفوز في الانتخابات الرئاسية، التي أقيمت إلى جانب انتخابات برلمانية قبل 3 أيام في تركيا، لكن حزبه العدالة والتنمية فقد الأغلبية في البرلمان.

إلا أن “تحالف الشعب” الذي يتألف من حزبي العدالة والتنمية والحركة القومية، أصبح يمتلك أغلبية برلمانية.

وفي وقت سابق، قال نائب رئيس حزب الحركة القومية سفر آيجان تعليقا على الانتخابات: “الحزب أصبح في موقع إستراتيجي داخل البرلمان، فقد أنقذ دولت بهتشلي الرئيس رجب طيب أردوغان وحزب العدالة والتنمية”.

وأضاف: “أنصار حزب الحركة القومية أطاعوا أمر رئيس الحزب وصوتوا لأردوغان”.

وحسبما قالت صحيفة “حرييت” المحلية، فإن بهتشلي، الحليف المقرب من أردوغان، أقال آيجان بعدما التقى أردوغان لمناقشة نتائج الانتخابات.