وقال الرئيس الصيني خلال مراسم تسليم الوسام لنظيره الروسي: “يعتبر تقديم هذا الوسام للرئيس بوتن الأول بعد إطلاق نظام الجوائز على الإنجازات (الخدمات) في الصين. الرئيس بوتين كزعيم قوة عظمى ذو نفوذ عالمي يعتبر مؤسس العلاقات الصينية الروسية الحالية، ويدعم تطويرها دائما على أعلى المستويات”.

وأكد جين بينغ أنه “منذ بداية عام 2000، زار الرئيس الروسي الصين 19 مرة بشكل رسمي أو للمشاركة في الفعاليات الدولية، وهو أكثر من زاروا الصين بين زعماء دول العالم، وهو الأكثر أهمية واحتراما في الصين”.

وأضاف: “بالنسبة لي الرئيس بوتن هو الصديق الأفضل والأقرب”.

وجرى تقديم الجائزة للرئيس الروسي خلال زيارة الدولة الحالية التي يقوم بها إلى الصين، وفقا لوكالة “سبوتنيك” الروسية.

وكان بيان قد صدر في ختام لقاء الرئيسين الروسي والصيني، شدد على العلاقات المميزة بين الدولتين والتنسيق المشترك بينهما في الساحة الدولية التي تشهد تطورات كثيرة بما فيها انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الإيراني، وفرض رسوم من قبل واشنطن على الألمنيوم والفولاذ.