وفي مقابلة مع مجموعة فونكه الصحفية أصر غرينيل على أن الولايات المتحدة تنتظر مقترحات بشأن كيفية “تفادي فرض تعريفات عقابية”.

وقال إن “الألمان يؤدون مهمة مذهلة بشأن التجارة.. لن تكون هناك حرب تجارية.. إننا نتحدث مع أصدقائنا لحل مشكلة”.

وتصدر غرينيل عناوين الأخبار بعد أقل من أسبوع من توليه منصبه، بسبب طلبه في تغريدة بضرورة أن تنهي الشركات الألمانية عملياتها في إيران على الفور، بعد انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الدولي.

وتمسك غرينيل في المقابلة بالموقف المتشدد إزاء إيران، الذي أثار قلقا في العواصم الأوروبية، مؤكدا موقف الحكومة الأميركية بضرورة أن تعيد أوروبا فرض عقوبات على إيران.