ارتفاع قتلى جمعة الكاوشوك بغزة والسلطة تطالب بالحماية

أعلنت مصادر طبية، السبت، عن مقتل فلسطينيين أحدهما صحفي، متأثرين بجراحهما التي أصيبا بها في “جمعة الكاوشوك” خلال المواجهات شرقي قطاع غزة، في وقت طالبت السلطة الفلسطينية بتوفير حماية دولية للفلسطينيين.
وأفادت المصادر بمقتل حمزة عبد العال (20عاما) متأثرا بجراحه التي أصيب بها الجمعة شرقي البريج وسط القطاع، وكذلك الصحفي ياسر مرتجى متأثرا بجروحه التي أصيب بها شرقي خان يونس جنوب القطاع.

وبمقتل الشابين عبد العال ومرتجى، يرتفع عدد قتلى مواجهات الجمعة إلى 10 أشخاص، إضافة إلى إصابة 1354 آخرين، من بينهم 491 بالرصاص الحي والمتفجر، حالة 33 منهم خطيرة.

وتدفق آلاف الفلسطينيين على حدود قطاع غزة مع إسرائيل للجمعة الثانية على التوالي أمس، ضمن “مسيرة العودة الكبرى”، إذ يطالبون بالعودة إلى أراضيهم التي هجروا منها عام 1948.

ودفعت قوات الاحتلال الإسرائيلي بتعزيزات كبيرة من الدبابات والمدرعات وجنود القناصة، واستخدمت خراطيم المياه العادمة، لقمع المسيرات السلمية على الحدود الشرقية والشمالية من القطاع.

Comments are closed, but trackbacks and pingbacks are open.